التاريخ، والتراث

Childrensalon History, Established 1952

ولدت سيبيل هاريمان (ني ماجاوان) في دبلن عام 1919. كان كل من والدتها و جدتها فنانين متحمسين؛ و كانت ذكريات طفولتها عن التجمعات العائلية مع الفنانين والمبدعين المشهورين انذاك و هم يناقشون الفن، والثقافة، و الأزياء مثل كوكو شانيل، هيرميس سكرافز، و مشاهير الأفلام مثل غلوريا سوانسون، فريد أستير و جينجر روجرز

كانت فترة شبابها مملوءة بحب تصميم وعمل الملابس. فكانت تحب الدمى و الدببة الخاصة بها و تقوم بالعديد من الابداعات الجميلة فيهم. وقعت في الحب في سن 18 مع عازف بيانو جاز وسيم، رينيه هاريمان، الذي أصبح له تأثير كبير في حياتها. نشأ رينيه في فرنسا، تحيطه الأزياء الباريسية الأنيقة، حيث شارك سيبيل الشغف بالأقمشة الجميلة والملابس الراقية

Childrensalon founders

 

عندما ولدت طفلها الرابع كانت سيبيل و رينيه يعيشان في فيينا، و كان الأربعة أطفال يرتدون ملابس أنيقة و أصبحوا مركزاً للأهتمام، فبدأت سيبيل في عمل دوائر للخياطة حيث قدم اليها السيدات لتعلم طريقة التطريز المتطور للملابس و صنع الطيات، و إعادة عمل الأقمشة القديمة لعمل ملابس جميلة لأطفالهم

انتقلت أسرة هاريمان إلى إنجلترا وعاشوا حياة سعيدة في مدينة رويال تونبريدج ويلز، مع أطفالهم الستة الذين كانوا يرتدون الملابس الأنيقة، التي أصبحوا معروفيين بها جيداً هناك. وواصلت سيبيل ومربيتها النمساوية عقد دوائر للخياطة مع السيدات، و التي كان لها شعبية كبيرة في فيينا. سرعان ما أصبحت الهواية تجارة و أصبح بيتها ورشة عمل مشغولة. بحلول عام 1952 مع انشاء العلامة التجارية الخاصة بها، جوي موديلز، (التي تحمل اسم ابنتها الأولى، جوي)، و على قدم و ساق استأجروا مكان للمحل الرئيسى وولدت تشيلدرين صالون (الكلمة الفرنسية لبوتيك)، و هو الأسم الذي تصوره زوجها رينيه. سرعان ما أصبحت الورشة مشغولة بالطلبيات من جميع انحاء البلاد، بما في ذلك طلبيات من العائلات المالكة والمشاهير انذاك

Childrensalon History

 

مع زيادة الطلب على انتاج المحل، سرعان ما أدركت سيبيل أنها في حاجة لإضافة ماركات تجارية أخرى لعروضها. بسبب ارتباطها و زوجها بباريس قاما باستيراد الماركات الفرنسية الرائعة، وأضافا أيضا فيرسل نيتس و معاطف هاريس تويد، والتنورات الصوف من اسكتلندا، و الكتان الايرلندي من ايرلندا، وبالطبع العلامة التجارية الخاصة بها، جوي موديلز، التي أوجدها فريقها من المصممين المختصين و الخياطين من أنحاء مقاطعتي كنت وساسكس. ازدادت تجارة البيع بالجملة ولكن نما شغف سيبيل لتملك متجرها الخاص الذي يحوي كاملاً على علامات تجارية جميلة، حتى أنها قررت وقف البيع بالجملة و أصبحت العلامة التجارية الخاصة بها حصرية لتشيلدرين صالون. كان لرينيه مواهب فنية فكان مصور، و كثير من صوره كانت تزين المحل الصغير، و بكون أطفالها الستة عارضين أزياء، أصبحت تجربة التسوق فريدة من نوعها

بينت الموضة في الماضي بأنها كانت رائدة و شهيرة حيث سافر العملاء من أماكن بعيدة لزيارة المتجر

Childrensalon History

و في عام 1960 الحت الحاجة إلى الانتقال إلى مكان أكبر للمتجر، و مع أواخر السبعينات انضمت ابنتها ميشيل للعمل وجلبت معها اللمسات الابداعية. و في أواخر التسعينيات تزوجت من مصمم و مصور ناجح، (الشهير برسم اللوحة المعروفة ماما ميا) و قررت تقديم معروضاتها الفريدة على شبكة الإنترنت. تم اطلاق الموقع الاكتروني عام 1999، و نجح على الفور، حيث جذب عملاء من جميع أنحاء العالم. أحب العملاء اهتمامنا بالأسلوب الأصيل "ما بعد البيع! تأتي الخدمة "، و هو الشعار الأصلي منذ عام 1950

يوجد اليوم 13 عضواُ من العائلة المؤسسة بفريق العمل و الذي يزيد عن 500 موظفاً، يشتغلون في هذا العمل الفريد الذي بدأ منذ تلك السنوات الماضية، و هي رؤية عازف بيانو الجاز الفرنسي الأنيق وزوجته الموهوبة

أعلى
حسابي تفضيلاتي